علم أحياء

استهلاك الطاقة في الدماغ

حوالي ٢٠٪ من الطاقة الكُلية للجسم يستخدمها الدماغ بشكل يومي للقيام بمهامه بشكل كامل، وهو بذلك من أكثر الأعضاء المُستهلِكة لطاقة الجسم. ضمن الدماغ يوجد العديد من الأعضاء والأنظمة العصبية التي تتنافس على هذه الطاقة بشكل مستمر ولكن على عكس الدارات الكهربائية الموجودة في الكمبيوتر مثلاً فإن الدماغ في حال تجاوز الاستطاعة اللازمة لتأدية مهامه بشكل كامل يبدأ الدماغ في ترشيد الاستهلاك وتفعيل الأجهزة الأساسية البقائية فقط.

استهلاك الطاقة:

أقسام المحاكاة المنطقية تستخدم كميات هائلة من الطاقة الدماغية ولهذا نحن لدينا كمية محدودة من الطاقة المتاحة للتفكير بشكل يومي ونجد أنفسنا متعبين عقلياً بعد القيام بعمليات حسابية معقدة أو استخدام قسم الإرادة في الامتناع عن بعض رغابتانا مثل الحمية أو الإقلاع عن التدخين وغيرها من الأعمال التي تفرض على قسم الإدراك التفاعل بشكل مستمر.
مثلاً الشخص الذي يعمل على حل مسائل رياضيات لفترة طويلة سيستهلك من الطاقة المرصودة لقسم الإدراك وسيصبح أكثر عرضة للغضب السريع أو اتخاذ قرارات خاطئة وسيحتاج بعض الوقت لكي يتنشط من جديد، تسمى هذه الحالة Ego Depletion وتستحق مقال كامل بسبب آثارها السلبية على حياتنا اليومية.

الآن جرب هذه التجربة الصغير:

ما هو ناتج ١٣ × ١١؟

الذي يحدث في دماغك الآن أن قسم المحاكاة يطلب كميات من الطاقة لكي يقوم بهذه العملية الحسابية.

بؤبؤ عينك توسع بشكل كبير بغاية السماح لكمية أكبر من الضوء أن تدخل وهي من الأليات الدفاعية المرتبطة بحالة القتال أو الهرب.

الدماغ يستقدم برنامج جدول الضرب الذي تعلمه في المدرسة.

يفعّل البرنامج ويذهب لأقرب معلومة موثوقة بالنسبة له.

ماهو ناتج ١٣ × ١٠ ؟

حسناً هو ١٣٠

الآن أضف ١٣ لـ ١٣٠ لأن عملية الضرب كانت ١٣ × ١١ وليس بعشرة

الناتج ١٤٣…. (يوجد استراتيجيات أخرى لتأدية هذه المهمة)

الآن قم بنفس التجربة وأنت تسير ولكن لنستخدم أرقام أكثر تعقيداً هذه المرة مثل ما هو ناتج ضرب ١٣ × ١٧؟

السير بشكل عام فعل لا إرادي ولا يستوجب استخدام قسم الإدراك بشكل اساسي لتنفيذه، يكون قسم الإدراك بحالة المراقب أثناء المسير ويتدخل فقط إن لزم الأمر.

الذي سيحدث أنك ستتوقف عن المشي لكي تفكر بحل المسألة.

الوقوف عن المشي سببه أنك تحتاج لترشيد الطاقة المستهلكة أثناء السير وارسالها إلى الدماغ لكي يستطيع قسم المحاكاة تنفيذ العملية الحسابية… يمكنك ألا تتوقف عن السير لكنك ستستغرق وقت أطول في حل العملية الحسابية.

عندما تتوقف عن السير أنت لا تفكر، الدماغ بشكل تلقائي يقوم باستراتيجية ترشيد الطاقة “حسناً دعني أتوقف عن المشي لكي أوفر من طاقتي اللازمة لإتمام العملية الحسابية”

color

الصورة أعلاه تقدم تناقض منطقي يستوجب تفعيل قسم التحليل والإدراك والذي يجبرك على صرف طاقة بشكل أكبر من العادة.

مجرد النظر للصورة سيوسع بؤبؤ العين ويسرع دقات القلب بشكل قابل للقياس وعندها فقط ستصل للنتيجة بأن “الكلمات لا تتطابق مع اللون وستشعر بشعور عدم ارتياح بسبب هذا التناقض”

مصطفى عابدين

مؤسس ومدير محتوى موقع علومي. باحث مهتم بالعلوم، أسعى من خلال هذا الموقع إلى المساهمة في إثراء المحتوى العلميّ العربيّ على الإنترنت بمقالات أصليّة مبسّطة، تزوّد القارئ غير المختصّ بالأساس العلميّ الذي يحتاجه لمتابعة آخر المستجدّات والأخبار العلميّة، بعيداً عن الترجمة التي في بعض الأحيان تُفقِد المحتوى العلميّ مضمونه.

3 تعليقات

انقر هنا لتضع تعليق

تعليق